أخبار فلسطين

اشتية يحدد مفتاح حل أزمة قطاع غزة

بال تويت – غزة

حدد رئيس الوزراء الفلسطيني د.محمد اشتية، اليوم الخميس مفتاح حل أزمات قطاع غزة المحاصر منذ 14 عامًا من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وقال في تصريحات صحفية تابعها فريق “فلسطين تويت” اشتية بأن رفع إسرائيل الحصار والاحتكام الى شعبنا بالانتخابات هو مفتاح حل أزمة قطاع غزة.

وأضاف اشتيه في تصريح له أثناء توقيع اتفاقيات لدعم البلديات ووزارة الصحة مع الاتحاد الأوربي، بقيمة 10 مليون يورو، والنرويج بقيمة 7.6 مليون دولار، “بدون أدنى شك إن غزة عزيزة على قلوبنا، ونحن نبذل كل جهد ممكن من أجل مساعدة أهلنا في قطاع غزة”.

ولفت “نحن نقدم ما قيمته 110 مليون دولار شهريا لقطاع غزة، سواء كان ذلك رواتب او غيره، و81 ألف عائلة فقيرة تتلقى مساعدات من الحكومة مما مجموعه 120 ألف عائلة”.

وتابع “نعمل كل جهد في مشاريع البنية التحتية في قطاع غزة سواء كان ذلك في قطاع الصرف الصحي أو المياه أو الكهرباء أو شبكات الطرق، المشكلة في قطاع غزة ليست في البنية التحتية، المشكلة في الحصار الإسرائيلي المفروض على أهلنا هناك، ونسبة البطالة والفقر العاليتين”.

ونوه رئيس الوزراء اشتيه إلى الأساس أن نرفع المعاناة عن أهلنا في القطاع، ولذلك نعمل كل ما نستطيع من اجل ذلك، ومفتاح حل الأزمة في غزة، من جانبين، أن ترفع إسرائيل الحصار، وان نحتكم الى شعبنا بالانتخابات، كما أراد الرئيس محمود عباس ان تكون هناك انتخابات للمجلس التشريعي والرئاسة وللمجلس الوطني ونحن جاهزون لإنجاز ذلك.

ويفرض الاحتلال الاسرائيلي حصار غانق على قطاع غزة، بريًا وبحريًا وجويًا، عزل السكان عن باقي العالم، كعقاب جماعي على إثر فوز حركة حماس بالانتخابات التشريعية التي جرت عام 2006.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى