بال تويت – Pal Tweet
مدونات

آرطغرل بين الواقع والخيال الدرامي

تويت – غزة

الغازي أرطغرل إبن سليمان شاه القايوي التركماني، هو أمير تركي ينحدر إلى أحد قبائل الأوغوز ، من قبيلة كايي وهو مسلم سني حنفي من أهل السنة والجماعة.

 

على الرغم من وجود هذه الشخصية التاريخية وثبت ذلك عن طريق العملات التي سكّها ابنه عثمان الأول، والتي تحدد اسم والده بآرطغرل إلا أنه لا يعُرف شيء عن حياته أو أنشطته على وجه اليقين.

وفقاً للمؤرخين فإن آرطغرل كان قد دخل في خدمة السلاجقة الروم وهذا فتح الطريق أمامه لخوض معارك وحروب مما أدت لتأسيس الدولة العثمانية على يد إبنه عثمان بن آرطغرل، وسُمّيت بالدولة العثمانية على إسم ولده عثمان.

في عام 2014 تم إطلاق مسلسل قيامة آرطغرل والذي كان ببطولة الفنان إنجين ألتان، الذي قام بدور الغازي آرطغرل بشكل جيد جداً.

على الرغم من وجود الشخصية تاريخياً إلا أنه لم يُعرف الكثير عن حياة أرطغرل، الأمر الذي يثير الجدل لدى الكثير من مشاهدي مسلسل قيامة آرطغرل والذين على علم ودراية بالأحداث التاريخية على مرّ العصور السابقة، حيث بالغ المخرج بشكل كبير جداً بالأحداث الواردة بالمسلسل مثل ظهور شخصية إبن العربي “محي الدين الأندلسي” لم يكن هناك أي دليل على لقاء أرطغرل بابن العربي، ولن أخوض هنا بالشطحات الصوفية التي لا يسوغها المشاهد، ولا يستطيع أن يصدق بأن نفخة من إبن العربي تمضي عبر سكون الليل لتصل لأرطغرل فتكون سبباً لخلاصه من السُم الذي أصابه.

وغيره أيضاً قيام المخرج بالتقليل من شأن حاكم حلب العزيز الأيوبي، وجعل منه شخصاً ساذجاً ومغفلاً ، وتعظيم دور الأمير سعد الدين كوبيك وحبكه للمؤامرات المتكررة وإشعال فتيل نار الفتنة بين القبائل، وغيره الكثير والكثير من الأحداث الدرامية التي لم تحدث ولم يذكرها التاريخ أصلاً ولا وجود دلائل عليها ، بل هي أحداث ينسجها عقل صانعي المسلسلات فقط لكسب مشاهدات عالية للمسلسل وجني الأرباح.

كان من الأفضل أن يقوم العاملين بإنتاج وإخراج هذا المسلسل عرض الأحداث على حقيقتها وليس من خلال جعل المشاهد إنسان ساذج لدرجة أن يقوم بتصديق هذه الأحداث ، بتنا نعلم جيداً بأن المسلسل أغلبه من نسج الخيال ، حتى أنه لم يُعرف تاريخياً بأن أرطغرل له أخوة أم لا ، المعلوم والمؤكد بأن له إبن أصغر يدعى عثمان، الذي كان على يده تأسيس الدولة العثمانية بعد سقوط دولة السلاجقة.

على المشاهد والقارئ بأن يعلم ويتفكر ويرجع للتاريخ ويقرأ جيداً حتى لا يختلط الحابل بالنابل.

 

الكاتب الصحفي : عدي الوشاحي

أخبار متشابهة

بين مهنة الصحافة وبث الشائعات

pal Tweet

كيف من الممكن أن نتضامن مع اضراب الأسري البواسل

pal Tweet

المصيبة في المناضلين المُخضرمين

Alaa Qadura

اضف تعليق